العودة   ملتقى الشبكة النسائية العالمية > استــراحـة الملتـقى > استراحــة الملتقى

« آخـــر الـــمـــشـــاركــــات »
         :: آية ...علمتنى (آخر رد :صفاء قلب)       :: يا أم الأحرار هلا تفضلتي (آخر رد :صفاء قلب)       :: كيف نربي بنفس الطفل والصغير الولاء والبراء لدينة؟؟ (آخر رد :أم القعقاع)       :: هل ترانا نلتقي (آخر رد :أم القعقاع)       :: ياأهل الشبكة أين أنتم وجدي عليكم (آخر رد :أم القعقاع)       :: السلام عليكم ، هل يوجد أحد هنا (آخر رد :أحمد بوادي)       :: حِـبْـرٌ و مَـطـر (آخر رد :رجاء الجاهوش)       :: ماهو الفرق بين الطلاق السني والطلاق البدعي (آخر رد :رحيق مختوم)       :: ابدا باسم الله مستعينا راض به مدبرا معينا (آخر رد :رحيق مختوم)       :: واذن في الناس بالحج (آخر رد :رحيق مختوم)      

إضافة رد
 
أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
قديم 09-27-2015, 07:55 PM   رقم المشاركة : 1
عضو الملتقى






معلومات إضافية
  الجنس :
  الحالة :علي سليم غير متصل
 
 

 

الرسالة الشخصية
 




 

((وزر السّفاهة على متقوّل الفكاهةِ))


ممّا يؤلمني....حديث النّاس في مجالس خاصة كانت أو عامّة عن شعيرة من شعائر ديننا الحنيف بُغية سماع قهقهة الفم و قعقعة الأسنان!!!

و يكثر هذا و يتكاثر في عيد الأضحى...فيرسم (زيد أو عمرو من النّاس) في مخيلة السّامعين صوراً بوجه الفُكاهة و الطّرفة تمسّ شعيرة الذّبح...كأنّ يرسم كاريكاتيراً (ضأنا يبكي ذبحاً!!!)...

و تتدافع الكلمات تعليقاً بعلمٍ أو بجهلٍ و كلاهما مرّ.

و هل ضاقت الدّنيا بأساطير الكذبة...و لم يبق لهم الاّ الذّبح و السّعي و الطّواف!!!ليُضحكوا أو ليتضاحكوا!!!

فمنْ ابتلي بهذا فليُدرك نفسه بتوبة قبل أنْ تغرغر الروحّ أو أنْ تطلع الشمس من مغربها أو أنّ تخرج الدّابة و توسم النّاس...و عندها يُغلق باب التّوبة و يختم على عمل المرء فيما مضى.

و كذا...دعاء يشمل على صورٍ فيها منَ الإعتداء ما الله به عليم...كأنْ يدعو على فلان بميتة يتعيّن بها و يتحرّى لها صفة فيها من الفُكاهة و الطّرفة و النّكتة ما يجعل المؤمن يغار لها وعليها.

كأنْ يقول القائل...اللهم أنزل على فلانٍ شفرة...تجرح جلده و تقصّ سرّة و تنتف شعره!!! فهذا دعاء أهل الإستهزاء.

فكنْ يا أخا الإسلام على بيّنة من أمر دينك و دنياك...فلا تجعل من دينك أُضحوكة النّاس و سمرهم في نواديهم...فتحمل وزرك و أوزار الآخرين.

هذه كلماتٌ معدودات في أيّام معدودات....كتبناها نرجو بها رحمة الرّحيم و مغفرة الغفّار....سبحانه في علاه.

كتبه: علي سعد سليم (رحم الله والده)







  رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

ضوابط المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا يمكنك اضافة مرفقات
لا يمكنك تعديل مشاركاتك

BB code متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة

الانتقال السريع

مجموعات Google
اشتراك في مجموعة الشبكة النسائيه العالمية
البريد الإلكتروني:
زيارة هذه المجموعة


بحث عن:


جميع الأوقات بتوقيت GMT +3. الساعة الآن 03:57 AM.


Powered by vBulletin® Version 3.8.2
Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.

المشاركات المنشورة لا تعبر بالضرورة عن رأي إدارة الملتقى وهي تمثل رأي كاتبها